التخطي إلى المحتوى
النجم الارجنتيني ميسي يتحرر من عقوبات الفيفا
الفيفا يلغي عقوبات الايقاف على ميسي

أخيراً تحرر النجم الأرجنتيني وأسطورة نادي برشلونة الأسباني, من عقوبات الإيقاف التي كان قد تم فرضها عليه من قبل الإتحاد الدولي لكرة القدم الفيفا.

هذا, وقد أيدت لجنة الاستئناف في الاتحاد الدولي لكرة القدم الطعن الذي تقدم به الاتحاد الأرجنتيني، لرفع العقوبة التي اتخذتها لجنة التأديب في الفيفا بحق ليونيل ميسي مهاجم برشلونة الإسباني.

واعتبرت اللجنة أن الأدلة المتاحة غير كافية لإثبات الواقعة، وأن المعايير المطلوبة في مثل هذه الحالات لا يمكن تطبيقها.

ونتيجة لذلك رفعت العقوبة المفروضة بحق اللاعب، والتي نصت على غرامة قدرها 10000 فرنك سويسري، وحرمان اللاعب من أربع مباريات مع منتخب بلاده، والتي كانت ضمن تصفيات كأس العالم لقارة أمريكا الجنوبية.

وكانت لجنة استماع قد عقدت في مقر الفيفا في زيورخ يوم أمس الخميس، للنظر في الطعن الذي تقدم به اتحاد الأرجنتين ضد القرار “77أ” الذي اتخذ بحق ميسي بتاريخ 28 مارس/آذار الماضي، حيث اعتبر القرار ميسي مذنبا بتوجيه كلمات مهينة للحكم المساعد.

ومع ذلك أكدت لجنة الاستئناف على أهمية الاحترام الدائم لمسؤولي المباراة، مؤكدا أن هذا المبدأ ضروري في كرة القدم، ولا يمكن قبول أي سلوك غير رياضي، يتعارض مع مبادئ اللعب النظيف.

المصدر: موقع الفيفا الرسمي