التخطي إلى المحتوى
شركة قوقل تزيح الستار عن نظام جديد لسيارات “بلا سائق”
اختبار أول سيارة ذاتية القيادة من طراز باسيفيكا سيكون هذا الشهر في شوارع كاليفورنيا وأريزونا

ازاحت شركة غوغل الستار, الانثين, عن أحدث نظمها للقيادة الذاتية في سيارة الميني فان باسيفيكا من إنتاج شركة كرايسلر، أمس الأحد، قبيل معرض ديترويت للسيارات، قائلة إن التكنولوجيا أصبحت أقل تكلفة وأكثر تطورا.

وأعلن ذلك جون كرافسيك، رئيس وحدة “وايمو” بغوغل، الذي لم يسفر سعيه للبحث عن شريك في تطوير وتركيب تكنولوجيا القيادة الذاتية التي تنتجها شركته في السيارات، سوى عن تحالف مع فيات كرايسلر واتفاقا معلقا مع هوندا موتور.

وقال كرافسيك في لقاء مع الصحفيين قبل معرض السيارات، إن أحدث مجموعة من المعدات والبرامج الخاصة بالقيادة الذاتية التي أعدتها وحدته تشمل مجموعة جديدة من المجسات ونظام رؤية مطور ونظام رصد يعمل بالليزر تم تطويرها وإنتاجها كلها داخل الوحدة.

وقال كرافسيك إن وحدة وايمو خفضت تكلفة وحدة الرصد الواحدة بنسبة 90 بالمئة إلى نحو 7500 دولار أميركي، وفق ما ذكرت وكالة “رويترز” للأنباء.

وقال إن الوحدة تعتزم اختبار أول سيارة ذاتية القيادة من طراز باسيفيكا هذا الشهر في شوارع كاليفورنيا وأريزونا. ولم يحدد متى سيصبح النظام جاهزا لتركيبه في سيارات قيد الإنتاج.

المصدر: سكاي نيوز عربية

التعليقات

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *