صفاء الهاشم: العمالة الوافدة سبب إنتشار كورونا في الكويت ويجب ترحيلهم

قالت النائب صفاء الهاشم في تصريح جديد لها ضد العمالة الوافدة المتواجده في الكويت ان فقط ٣ الف كويتي من اجمالي العدد مصابون بفايروس كورونا واكثر من ٢٣ الف مقيم ووافد في الكويت ولهذا يجب على الدولة عمل اجراء سريع والتخلص من العماله التي تسبب خطر على الكويت في ضل هذه الازمة العالمية.

وتعرف النائب صفاء الهاشم بشيطان الوافدين في الكويت وهي تمارس العنصرية ضدهم منذ فترة طويلة من خلال مجلس الامة الكويتي او من خلال تغريدات لها على منصة تويتر.

صفاء الهاشم

وكذالك صرحت في سلسلة تغريدات على حسابها بـ«تويتر»: «بعد لقاء أمس مع الحكومة والاستماع للعرض التقديمي الذي قدمته د.بثينة المضف، أستطيع أن أقول أن فيروس كورونا موجود ولن يختفي والتعايش معه هو مسارنا القادم». لافته إلى أن وزير الصحة الشيخ د.باسل الصباح قالها صراحة:«طالما لا يوجد دواء أو لقاح أو تطعيم للفيروس لن نستطيع العودة للحياة التقليدية الطبيعية».

كما صرحت مراراً وتكراراً :«منذ سنوات طويلة ونحن نسمع مصطلع «المسؤولية المجتمعية» .. في الايام القادمة يبين معناها صج، كل مواطن وكل وافد مسؤول عنها طالما لا يوجد عقار يشفي من كورونا ولا ولا علاج يحميك منه عليك العمل مع مجتمعك بحذر حتى تتمكن ان تعيش حياتك بطريقة عادية كالسابق».

ونبهت الهاشم إلى ضرورة اهمية التباعد الاجتماعي وحفلات الغداء والعشاء وحفلات الزفاف، لأنه إن كان هناك مصاب وبدون أعراض خالط الجميع سنعود إلى بداية الازمة بعد محاربتها .

واضافت: «من واقع ما سمعته أمس في اللقاء النيابي الحكومي ستكون حياتنا الطبيعية الجديدة وحتى نهاية اكتوبر أو نوفمبر على المحك لاختبار مدى ثقافتنا كمجتمع بالإلتزام بالمحاذير والعيش بحذر واتخاذ الاحتياطات الواجبة».

وعرضت الهاشم جزءاً من مداخله لها خلال الاجتماع النيابي-الحكومي أمس حيث قالت: «ما لنا ذنب نبتلش في عدد إصابات وصل إلى 23 ألف إصابة 3 آلاف فقط منها كويتيون».

وقالت صفاء الهاشم يجب على الدولة حصر مستشفيات الصباح والأميري وجابر ومبارك والعدان للكويتيين وتخصيص عدد من المستشفيات الاخرى للعمالة الوافدة وتعزيز القطاع الخاص بالمستشفيات والعيادات للوافدين من فئات أخرى، وإجبار الكفيل بعمل تأمين صحي لهم ليتلقوا العلاج في المستشفيات والعيادات الخاصة.

المصدر