التخطي إلى المحتوى
مستشارة أسرية من الإمارات تحصل على  جائزة ” أوبرا العرب ” المخصصة للمرأة العربية

تنافس على  الجائزة أكثر من  14 دولة عربية  و  143 ترشيح لنيل لقب الحصول على الجائزة

خاص عزيز الموسوي  القاهرة

حصدت المستشارة الدولية  الدكتورة تهاني التري المتخصصة في العلاقات الأسرية والتربوية  على جائزة ” أوبرا العرب ” المخصصة  للمرأة العربية ولأول مرة على مستوى الوطن العربي جاء ذالك خلال مؤتمر ” سفراء الشباب والمرأة العرب ”  الذي أختتم فعالياته قبل يومين في جمهورية مصر و حضر خلال المؤتمر عدد من رجال الأعمال والصحفيين ورجال الإعلام والسياسة والقيادات الشعبية والتنفيذية

 تسعى أن تكون امرأة مؤثرة في الجيل الحالي

وحول هذا التكريم صرحت المستشارة تهاني  تمثل لي هذه الجائزة نقلة نوعية  في مسيرتي الحياتية والمهنية  كونني أسعى أن اكون امرأة مؤثرة في الجيل الحالي والمستقبلي بشكل إيجابي وسعيد ويكون لي دور في أحداث التغيير للأفضل في شخصية كل من اقابله لذلك دعمت الجائزة هذه المسيرة الطويلة من انجازاتي وخبراتي ومبادراتي وكل ما أملكه كونها مخصصة للمرأة العربية وكم نحن بحاجة لمن يدعم المرأة ويقوي مكانتها ليصبح لها شأن عظيم ومؤثر في المجتمعات الغربية المحلية والدولية  … بخصوص تأثيرها على عملي كلي يقين أنها ستشكل قوة ناعمة لي من خلال تأصيل جهودي في دعم المرأة أينما كانت وان يكون لي فرق عمل من خلالها أسعى لنشر الحب والسلام والخير وان يكون هناك برامج متكاملة للمرأة العربية تدعمها على كافة الأصعدة وفي شتى المجالات التي تحتاجها المرأة في زماننا هذا ولتواكب التطورات التي تحصل يوما يعد يوم

 تنافس كبير وأستحقاق جدير

و صرحت الدكتورة أمل كحلة أمين عام المؤتمرإنه تم الإعلان عن الترشح لهذه الجائزة منذ عدة أشهر ، وبعد دراسة وفرز كافة الطلبات التي استلمتها لجنة المؤتمر والذي بلغ عددها 143 طلب تم استلامها من عدة دول مختلفة ، وبعد والدراسة والتحليل وقع الاختيار على مرشحة لها ما لها من الخبرات والكفاءات والمبادرات أنها استحقت الحصول على هذا اللقب وهذه الجائزة بكل فخر واعتزاز ،

 

 أهداء الى دولة السعادة والريادة

وألقت المستشارة كلمة معبرة ومؤثرة تناولت فيها عن اختيارها وترشيحها للجائزة وأهدت هذا الفوز إلى بلدها الأصلي فلسطين والى دولة الإمارات العربية المتحدة  مسقط رأسها  والتي تتأصل في أعماقها حيث أنها تعتبر نفسها ابنة الإمارات هوية وأصلاً واهدت الفوز إلى سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة  رئيس مجلس الوزراء  حاكم دبي  تيمناً بأوبرا دبي أيقونة العالم حيث ذكرت إن هذا شرف وفخر لي أن أهدي الإمارات هذا الإنجاز الرائع والمميز كونني أقيم في هذا البلد المعطاء ما يقارب ال 35 عاماً كيف لا وهي مسقط رأسي ، وقامت المستشارة تهانى الترى بحمل علم واحد مشترك حيث التصق علم الإمارات بعلم فلسطين لتعبر عن ارتباطها الوثيق بهما وأن الشعوب العربية بحاجة إلى توحيد ولم شمل وإن لم نستطع ذلك على الأقل أن نعمل بقلوبنا وعقولنا على جمعهما ،

 تكريم وتنصيب

وصرح الدكتور أشرف الرزيقى رئيس المؤتمر  إن الهدف من المؤتمر لمل شمل الوطن العربى على كلمة واحد وقلب واحد  وقد وتم تكريم مائة شخصية مصرية وعربية وعشرون شخصية منحهم درجة الدكتوراه الفخرية

وعشرون شخصية وتم منحهم و تنصيبهم شرفيا كسفراء للسلام والنوايا الحسنة والثقافة والإعلام والمواهب والإبداع والإنسانية

 يذكر أن المستشارة الدكتورة تهاني التري حصلت على عدة القاب من ظمنها سفيرة السعادة ولإبداع وأختياره ظمن 100 شخصية إنسانسة  ومؤثرة على مستوى الوطن العربي و المستشارة تهاني مدربة دولية محترفه في عدة مجالات إستشارسة ومعتمدة من قبل منظمات ومراكز دولية عديدة وتبرز نشاطها في دولة الإمارات العربية المتحدة

المصدر: صدى دبي