التخطي إلى المحتوى
ورد للتو.. “علي صالح” يخرج عن صمته بهذا التهديد “المزلزل” لجماعة الحوثي والداعم الرئيسي لهم
المؤتمر يهدد بالخروج من الشراكة مع الحوثيين

وجه الرئيس السابق علي عبدالله صالح رسالة تهديد شديدة اللهجة للداعم الأول لجماعة الحوثي الانقلابية، بعد زيارة قام بها صالح قبل أيام إلى مقر عمله بصنعاء .

وقالت مصادر إن علي عبدالله صالح وجه رسالة تهديد للتاجر يحيى الحباري، الذي يدعم الحوثيين بعشرات الملايين.

وأوضحت المصادر أنه فور وصول صالح إلى مقر عمل الحباري قام بالسؤال عن الحباري، مشيرة إلى أن الجباري لم يكن متواجداً حينها، مشيرة إلى أن صالح ترك رسالة للتاجر الحباري قائلاً فيها :”قولوا له أني قادر أنهيه والحوثيين في أسبوعين!”، وفقاً لـ”العاصمة اونلاين”.

بدوره رد الحباري على تهديد الرئيس السابق بمنشور له على “فيسبوك” يهنئ فيه زعيم المليشيات الانقلابيين عبدالملك الحوثي.

يذكر أن التاجر الشهير بصنعاء يحيى الحباري هو أحد أبرز التجار دعماً للميليشيات الحوثية وفعالياتها الطائفية بملايين الريالات، وفي المقابل يحظى الحباري بامتيازات من قبل الحوثيين مكنته من توسيع تجارته بشكل كبير.

وقالت مصادر إعلامية أن تهديد الرئيس السابق للحباري يأتي ضمن خلافات طرفي الانقلاب (الحوثي وصالح) وتوتر العلاقات بينهما.

ومنذ 24 أغسطس/آب الماضي، يعيش الحوثي وصالح، أزمة هي الأعمق منذ تحالفهم السياسي قبل أكثر من عام، وتشكيل “المجلس السياسي الأعلى” مناصفة بينهما، وحكومة مشتركة، لإدارة المناطق الخاضعة لسيطرتهم.

ويسيطر الحوثيون وقوات صالح، على العاصمة صنعاء منذ سبتمبر/أيلول 2014، بما في ذلك المحاكم والمؤسسات القضائية والنيابة العامة وجميع المرافق الأمنية.

لمعرفة التهديد الاخير لـ”صالح” بالفيديو إضغط بالاسفل