التخطي إلى المحتوى
التحالف العربي بقيادة السعودية يلعن بدأ اعمار المناطق المحررة باليمن
المتحدث باسم التحالف العربي

صرح المتحدث باسم قوات تحالف دعم الشرعية في اليمن،اليوم الاثنين، العقيد ركن تركي المالكي، الاثنين، بدء عمليات إعادة إعمار المناطق المحررة من الميليشيات الحوثية والتي لم تكتف بتجنيد الأطفال، ولكنها شرعت كذلك بالزج بالنساء في ساحات القتال.

وقال تركي المالكي، في مؤتمر صحفي عقد الاثنين، إن المليشيات الحوثية لم تكتف بتجنيد الأطفال لكنها شرعت كذلك بالزج بالنساء في ساحات القتال، وهو ما يخالف الأعراف والمبادئ القبلية والثقافية والعربية الأصيلة.

وأعلن المالكي فتح تحقيق بشأن السفينة التركية التي وقع بها انفجار قرب ميناء الحديدة، مشيرا إلى أنه تم توجيه السفينة من ميناء الصليف اليمني الخاضع للحوثيين والذي كانت ترابط قبالته، إلى ميناء جازان السعودي.

كما كشف المالكي أن المتمردين يتعمدون تأخير وصول السفن إلى ميناء الحديدة لتنشيط السوق السوداء.

وذكر المالكي أن ما يقع في اليمن هو قضية “يمنية-يمنية” بحتة، مضيفا “لا اعتراف بأي مبادرة سياسية إذا لم تستند إلى القرارات الدولية والمبادرة الخليجية ونتائج الحوار اليمني”.

من جهة أخرى، أعلن التحالف بدء عملية “الجسر الجوي الطبي الإنساني” بعدد رحلتين شهريا (رحلة كل أسبوعين)، من صنعاء إلى القاهرة. وقال المالكي إن طائرات الأمم المتحدة ستعطي الأولوية للمرضى ومن يحتاج لعمليات جراحية.

هذا وكانت مصادر “سكاي نيوز عربية” قد أفادت باستسلام العشرات من ميليشيات الحوثي لقوات المقاومة الجنوبية والوطنية والتهامية أثناء عملية تمشيط ما تبقى من جيوب للمتمردين في مديرية الوازعية غربي محافظة تعز.

وأكدت مصادر في جبهة الساحل الغربي أن عشرات المتمردين استسلموا لقوات ‏ألوية العمالقة والمقاومة الوطنية والتهامي بعد ثلاثة أيام من اختبائهم في الجبال بمنطقة وادي شعبو بالوازعية.

 

المصدر/سكاي نيوز عربية